لأول مرة إسرائيل تعرف اللاجئ اليهودي

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

شكرا على متابعتكم خبر عن لأول مرة إسرائيل تعرف اللاجئ اليهودي والان مع التفاصيل

كشف رئيس الهيئة العامة للاستعلامات ضياء رشوان، أنه لأول مرة منذ تأسيس ما يسمى بالكيان الصهيوني “إسرائيل” تعرف فكرة اللاجئ اليهودي.

رئيس الهيئة العامة للاستعلامات: إسرائيل تحاول القفز من خلال اتهام مصر

وأوضح رئيس الهيئة العامة للاستعلامات ضياء رشوان، خلال مداخلة هاتفية رصدها موقع تحيا مصر من برنامج كلمة أخيرة من تقديم الاعلامية لميس الحديدي المذاع عبر شاشة اون، أننا نعيش منذ 7 من اكتوبر عمليه كبرى للمقاومه الاسلاميه حماس داخل إسرائيل وهذا المسلسل إسرائيل تقفز فيه إلى الامام وتحاول الهروب الى الامام من خلال القاء العديد من الاتهامات على مصر، من خلال اتهامها بانها تغلق معبر رفح وهو الامر الذي ادعته امام محكمه العدل الدولية، كما ان مصر تسبب في الازمه الانسانيه من خلال إغلاق المعبر وعدم ادخال المساعدات الى قطاع غزة، بالاضافه إلى قصة الاسلحه التي ذكرها وزير المالية الاسرائيلي واتهام مصري بأنها هي من قامت بتهريب الأسلحه الى حركة المقاومة الاسلامية حماس وساعدت في عمليه طوفان الأقصى التي شنتها  في السابع من اكتوبر من عام 2023 وهو الامر الذي ذكره نتنياهو ايضا وهي محاوله لتبرير اقتحام الجيش الاسرائيلي لمعبر فلادلفيا والذي يمنع احتلاله بموجب القانون الدولي بين مصر واسرائيل في معاهده السلام.

رئيس الهيئة العامة للاستعلامات: الجيش الإسرائيلي في حالة اضطراب

وراى رئيس الهيئة العامة للاستعلامات، ان الامر لن يتوقف بل ان الامر مستمر والدوله الاحتلال والجيش الاسرائيلي في في حاله اضطراب وهذه شديدين بمعنى انه لا يوجد احد في اسرائيل يستطيع ان يوم الشخص الذي بجانبه عن المسار الذي تتجه اليه حيث انها تعيش ضربات وجوديه بعد الضرب الوجوديه التي تلقتها في منذ 50 سنه في عام 1973 في حرب اكتوبر تلقى ضرب اخرى في السابع من اكتوبر 2023 فقدت فكره الدوله الامنه هو اثبتت فشل جميع الاجهزه والمؤسسات العسكريه والامنيه والاستخباراتية.

رئيس الهيئة العامة للاستعلامات: لأول مرة إسرائيل تعرف اللاجئ اليهودي

واكد رئيس الهيئة العامة للاستعلامات، على ان الفشل الاسرائيلي انعكس منذ على مدار 129 يوم من الغزو على غزة برغم من الامكانيات العسكرية والاستخباراتية الكبيرة حتى العملية العسكرية التي شنتها أمس من اجل تحرير ولما تتمكن من ذلك ولاول مره اسرائيل تعرف داخلها اليهودي اللاجئ حيث كان اليهودي الذي اخر عهد له في الحرب العالميه الثانيه ومنذ احتلال فلسطين وحتى اليوم لا يوجد لاجئ في فلسطين الا فلسطين واليوم لدينا اكثر من 150 الف من اليهود تركوا المستوطنات والمدن في الشمال اسرائيل وحول غزه وهو مول الان في الخارج.

‫0 تعليق