شافه مع خالته.. مأساة طفل الإسكندرية مع والده: رماه في الترعة حي

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

شكرا على متابعتكم خبر شافه مع خالته.. مأساة طفل الإسكندرية مع والده: رماه في الترعة حي

تفاصيل مروعة في جريمة طفل الإسكندرية والذي سطر والده نهاية مروعة لحياته بعدما شاهده المجني عليه واكتشف علاقته المحرمة مع خالته، حيث أسدلت جنايات الإسكندرية الستار على جريمة قتل عامل لنجله بعدما القاه حيا في ترعة، ويرصد موقع تحيا مصر التفاصيل الكاملة في واقعة طفل الإسكندرية.

تفاصيل مقتل طفل الإسكندرية على يد والده

قضية طفل الإسكندرية تضمنت العديد من التفاصيل المأساوية والمروعة، حيث تبين أن الأب المتهم تخلص من ابنه بأن القاه حيا في ترعة بعدما شاهده المجني عليه أثناء إقامة العلاقة المحرمة مع شقيقة والدته – خالة المجني عليه – فقام بالذهب به إلى ترعة وطلب منه النزول ثم القاه في مكان غويط.

تحقيقات قضية طفل الإسكندرية كشفت مأساة تقشعر لها الأبدان، فما أن اكتشف المجني عليه علاقة والده المحرمة حتى طلب منه والده الخروج في نزهة وذهب به إلى ترعة وسأله المجني عليه هل استطيع النزول للسباحة وبالفعل تركه ينزل الترعة وبعد مرور دقائق طلب الطفل الخروج من المياه فقام والده بإخراجه ثم أمسك به والقاه في منتصف المياه بمكان غويط.

تحقيقات مقتل طفل الإسكندرية على يد والده

وقائع قضية طفل الإسكندرية التي حملت رقم 14151 لسنة 2023 جنايات محرم بك، كشفتها الأجهزة الأمنية في الإسكندرية حيث تلقت مديرية أمن الإسكندرية إخطارا من غرفة عمليات النجدة تضمن ورود بلاغا بالعثور على جثمان طفل في إحدى الترع، وعلى الفور إنتقلت الأجهزة الأمنية لمسرح البلاغ لكشف ملابسات الواقعة.

بالانتقال والفحص تبين من تحريات أجهزة أمن الإسكندرية أن الجثمان خاص بطفل يدعى م ع 7 سنوات، وبإجراء التحريات اللازمة تبين أن وراء ارتكاب الواقعة والد المجني عليه، حيث اكتشف المجني عليه علاقة المتهم والده الغير شرعية فقام المتهم باصطحابه إلى مكان العثور عليه والقاه في الترعة.

القبض على الاب المتهم بقتل ابنه في الإسكندرية

حيث استدعت أجهزة أمن الإسكندرية والد المجني عليه وبمواجهته أنكر ارتكابه الجريمة وبتضييق الخناق عليه قرر بارتكابه الواقعة لمعرفة الطفل المجني عليه علاقته بشقيقة زوجته – خالة المجني عليه – وخشية من أن يخبر أحد أو يفضحه قام بإلقائه حيا في المياه للتخلص منه.

وكشفت التحقيقات في واقعة طفل الإسكندرية، أن المتهم عامل حيث بيت النية وعقد العزم على إزهاق روح ابنه، وقام باستدراجه يوم الواقعة إلى أحد الأماكن النائية مدعيا له بأنه سيقوم باصطحابه في نزهة وتوجه إلى مكان الواقعة ثم قام بدفعه في مجرى مائي تاركا إياه للغرق دون إنقاذا وقاصدا إزهاق روحه حتى تيقن بأن روحه قد فاضت إلى بارئها تركه وفر هاربا.

حيث عاقبت محكمة جنايات الإسكندرية برئاسة المستشار جمال البغدادي، المتهم بإجماع الآراء بالإعدام شنقا عما أسند اليه من اتهامات قتل نجله البالغ من العمر 7 سنوات عمدا مع سبق الإصرار والترصد.

‫0 تعليق