سافرت 4 آلاف كيلو بدراجتي وأحلم بلقاء الإمام الأكبر

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

شكرا على متابعتكم خبر عن سافرت 4 آلاف كيلو بدراجتي وأحلم بلقاء الإمام الأكبر والان مع التفاصيل

روى الشاب الغيني مامادو سافايو باري، تفاصيل سفره إلى مصر عبر دراجته للدراسة في جامعة الأزهر، قائلا: “حفظت القرآن الكريم في عام 2016 وقلت أذهب مصر لأزيد في العلم والدين ولكن مكنش عندي فلوس اشتري تذكرة طيران وبدأت أفكر في وسائل أخرى”.

وأضاف مامادو سافايو، خلال حواره ببرنامج “مساء دي أم سي”، مع الاعلامي أسامة كمال، على قناة دي أم سي، أنه جاءت له فكرة أخذ دراجته وخوض الرحلة بها وبدأ الرحلة في عام 2023 دون علم أسرته بأنه سيسافر بالدراجة، موضحا أن قطع مسافة 4 آلاف كيلو متر من بلاده حتى مصر.

وتابع: أسرتي كانت عرفه أنني سأسافر ولكن لم تعرف كيف سأذهب لمصر ولو عرفت أني اذهب بالدرجة كانوا هيقولوا عليا مجنون، وعبرت من غينيا لمالي ثم الى بوركينا فاسو ثم توجو ولما وصلت توجو سجنت 9 أيام وقبضوا عليا وانا اقرأ القرآن ثم تحركت لنيجيريا ثم لتشاد ثم السودان وبعدها وصلت إلى مصر.

وأشار الشاب الغيني مامادو، إلى أن صحفي في تشاد نشر قصته ورغبته الدراسة في الأزهر وهناك من استجاب وقدم المساعدة ثم انتشرت قصته على السوشيال ميديا وفوجئ بالتواصل معه من قبل النجم العالمي ويل سميث، معبرا عن أمنيته وحلمه أن يلتقي الإمام أحمد الطيب شيخ الأزهر.

الأزهر حريص على تزويد طلابه بالفكر الوسطي

استقبل الدكتور محمد الضويني وكيل الأزهر الشريف بمقر مشيخة الأزهر، وفدا تايلانديًّا رفيع المستوى، يضم ممثلين عن مجلس الأمن القومي التايلاندي.

الأزهر حريص على تزويد طلابه بالفكر الوسطي

وفي مستهلِّ الزيارة تحدَّث وكيل الأزهر عن العلاقة الوطيدة التي تجمع من الأزهر وتايلاند، مشيرًا إلى أنَّ الأزهر حريص على تزويد طلابه بالفكر الوسطي الذي ينشد السلام وينبذ التطرف بكل أشكاله، مؤكدا أن باب الأزهر مفتوح دائما لأبناء تايلاند الذين يلقون اهتماما كبيرا من  الأزهر وشيخه فضيلة الإمام الأكبر.

الأزهر يقدم الفهم الصحيح حول مختلف القضايا والمستجدات

وأضاف فضيلته، أن الأزهر يقدر لتايلاند اهتمامها بطلابها الذين يدرسون بالأزهر الشريف ورعايتها لهم، وأن الأزهر يسعى دائما لزيادة المنح لأبناء دولة تايلاند، حيث يقدم الأزهر ١٨٨ منحة لطلاب تايلاند، مشددا على أن خريجي الأزهر في تايلاند يسهمون في بناء وطنهم جنبا إلى جنب مع إخوانهم في تايلاند، وأن المناهج الأزهرية التي درسها طلاب الأزهر تؤهلهم أن يكونوا أئمة يدعون للخير والسلام ونبذ التطرف، لافتا إلى أن الأزهر يقوم باستضافة أئمة تايلاند وتدريبهم في أكاديمية الأزهر العالمية لتدريب الأئمة والوعاظ، وتقديم الفهم الصحيح حول مختلف القضايا والمستجدات.

إشادة بدور الأزهر الشريف

من جانبه أعرب الوفد التايلاندي عن تقديره لجهود الأزهر الشريف وإمامه الأكبر في الاهتمام بالطلاب الوافدين وتخريج علماء يسهمون في خدمة دولة تايلاند، مشيرًا إلى أن خريجي الأزهر في تايلاند يتمتعون بسمعة طيبة، ويتولون مناصب عليا ويحظون باحترام وتقدير كبيرين ويسهمون في نهضة بلادنا، من خلال الفكر الأزهر الوسطي، لافتا أن بلاده بصدد خطة لإنشاء ٣ مراكز أزهرية لتعليم اللغة العربية في تايلاند، أنفي إطار التعاون المثمر بين الأزهر ودولة تايلاند.

‫0 تعليق