توجيهات الحكومة بالإفراج عن السلع في الجمارك ستؤدي إلى انتعاشة الاقتصاد

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

شكرا على متابعتكم خبر توجيهات الحكومة بالإفراج عن السلع في الجمارك ستؤدي إلى انتعاشة الاقتصاد

أشادت النائبة ايفلين متى، عضو لجنة الصناعة بمجلس النواب، بالتوجيهات الحكومية بحصر السلع فى الجمارك والتى تبلغ قيمتها 1.3 مليار دولار لسرعة الإفراج عنها، بهدف العمل خلال الفترة المقبلة على سرعة الإفراج عنها، من خلال إعداد خطة إفراج تدريجي، مع الأخذ في الاعتبار أن تكون الأولوية القصوى للسلع الغذائية، والأدوية، والأعلاف.

النائبة ايفلين متى: توجيهات الحكومة بالإفراج عن السلع فى الجمارك ستؤدى إلى انتعاشة فى الإقتصاد المصرى

وأشارت متى فى بيان صحفى لها رصده موقع تحيا مصر،  إلى أن هناك العديد من البضائع لازالت موجودة فى الموانىء منذ فترة طويلة ولم يتم الإفراج عنها، مؤكدة أن هذه البضائع مستخدمة فى بعض الصناعات و الأدوية و الزراعات، وبالتالى كان من الأولى أن يتم الإفراج عنها بإعتبارها من البضائع الهامة.

وأكدت عضو لجنة الصناعة بمجلس النواب أن البنك المركزى المصرى عدل من حساباته، بحيث يتم إدخال البضائع الموجودة فى الجمارك، وتكون فرصة للتداول يتم إستخدامها فى الإستخدام اليومى، خاصة وأن هناك أدوية ناقصة فى السوق وصناعات متوقفة وقطع غيار غير موجودة، مما يجعل عجلة الإنتاج تدور.

النائبة ايفلين متى تشيد بتوجيهات محمد معيط وزير المالية بالإفراج عن البضائع الموجودة فى الموانىء

كما أشادت بتوجيهات الدكتور محمد معيط وزير المالية للجمارك لكى تنهى أعمال الناس المتوقفة من خلال الإفراج عن البضائع الموجودة فى الموانىء، مشيرة إلى أن هناك بضائع غير موجودة فى السوق وهناك ماكينات متوقفة فى المصانع لعدم وجود قطع الغيار، مما أدى إلى توقف مصانع وشركات عن العمل، بالإضافة إلى أننا فى حاجة إلى الفول الصويا والذرة والقمح المستورد من الخارج.

النائبة ايفلين متى: توجيهات الحكومة بالإفراج عن السلع فى الجمارك ستؤدى إلى انتعاشة فى الإقتصاد المصرى

وتوقعت متى فى ختام بيانها أن تشهد الفترة القادمة إنفتاح وإنتعاشة فى الإقتصاد المصرى بعد توجيهات الحكومة بالإفراج عن السلع فى الجمارك و نجاح صفقة رأس الحكمة وضخ أموال هذه الصفقة ،  وسيظهر تأثير هذه الإنفراجة على الشعب المصرى و المصانع والمنتجات ومدخلات الإنتاج.

‫0 تعليق