أنا ست متدنية.. تيسير فهمي تكشف سبب ابتعادها عن الفن

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

شكرا على لقرائتكم خبر عن أنا ست متدنية.. تيسير فهمي تكشف سبب ابتعادها عن الفن والان مع تفاصيل هذا الخبر

حلت الفنانة تيسير فهمي، ضيفة على برنامج “ET بالعربي”، وكشفت فيه عن أسباب ابتعادها عن الفن خلال السنوات الماضية، وذلك بعد أن تداول البعض أن سبب ابتعادها  واعتزالها لأسباب دينية، وقامت تيسير فهمي بنفي ذلك تمامًا، وأكدت أنها ابتعدت عن الفن لأسباب أخرى غير الأسباب الدينية.

 

وقالت تيسير فهمي في مقابلتها مع ET بالعربي، على هامش تكريمها في مهرجان الأقصر للسينما الإفريقية: ابتعادي مالوش علاقة بـ الإيمان، الإيمان في قلوبنا كلنا أنا ست متدينة، ومفيش تعارض بين إيماني والفن، أعمالي القديمة بتتعرض على كل القنوات، الواحد مبيحسش أنه غاب عن الشاشة، لأننا بيفضل في تلاقي بين الجمهور والفنان حتى لو ابتعد النجم، لأن أعمالي مستمرة في العرض.

سبب غياب تيسير فهمي عن الشاشة

أما عن تكريمها في مهرجان الأقصر فقالت: فوجئت بردود أفعال الجمهور بعد تكريمي، وسعيدة باستقبال إدارة المهرجان لي والاستقبال الحلو من أهالي الأقصر والجمهور على السوشيال ميديا.

وبعد تكريم تيسير فهمي من مهرجان الأقصر، قالت: سعيدة لتواجدي بينكم بعد غياب 13 عام عن أي فعاليات فنية، نحن من خلال الفن قادرون أن نعطي للمرأة القوة واليوم المرأة الفلسطينية تعطي درسًا للنساء فهي نموذج قوي لصمود النساء.

 

مسلسل فعل فاعل

وكانت الفنانة تيسير فهمي ابتعدت عن الساحة الفنية لعدة سنوات، حيث كان آخر أعمالها الفنية مسلسل فعل فاعل والذي تم عرضه في عام 2012.

تعرض تيسير فهمي لوعكة صحية

يشار إلى أن الفنانة تيسير فهمي تعرضت لأزمة صحية في وقت سابق نقلت على أثرها إلى أحد المستشفيات وأثارت قلق الجمهور.

وقالت تيسير فهمي من خلال منشور سابق لها: “أشكر كل صديق وصديقة تكرموا بالدعاء لي بالشفاء، لقد غادرت المستشفى واستكمل علاجي بالمنزل وربنا يشفي كل مريض ويبعد عنكم كل شيء وحش ويمتعكم بالصحة والعافية.

تكريم مهرجان الأقصر لتيسير فهمي

وكرم مهرجان الأقصر للسينما الإفريقية في دورته الـ 13  الفنانة تيسير فهمي علي مشوارها الفني 
يذكر أن مهرجان الأقصر للسينما الإفريقية تأسس سنة 2012، بهدف دعم وتشجيع الإنتاج السينمائي الإفريقي والشراكة بين دول القارة من خلال توطيد الروابط الإنسانية والسياسية بين شعوب إفريقيا وخلق شبكة من التواصل المستمر بين صناع السينما الأفريقية في جميع أنواع الأفلام، ومساعدة الفيلم الأفريقي للنفاذ عالميًا.

‫0 تعليق