كثير من الأمريكيين يشاركون شومر مخاوفه بشأن إسرائيل

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

شكرا على متابعتكم خبر عن كثير من الأمريكيين يشاركون شومر مخاوفه بشأن إسرائيل

قال الرئيس الأمريكي جو بايدن، اليوم الجمعة، إن السيناتور الأمريكي تشاك شومر عبر عن مخاوف العديد من الأمريكيين، عندما دعا إلى إجراء انتخابات جديدة في إسرائيل، ووجه انتقادات شديدة لرئيس الوزراء بنيامين نتنياهو، ووصفه بأنه “عقبة في طريق السلام”.

خطاب بايدن

وأجاب “بايدن”، للصحفيين في البيت الأبيض، عرضته قناة القاهرة إلإخبارية، عند سؤاله عن تصريحات شومر في قاعة مجلس الشيوخ يوم الخميس: “لقد ألقى خطابًا جيدًا… لقد عبر (شومر) عن مخاوف جدية… يشاركه فيها عدد كبير من الأمريكيين”.

وأوضح بايدن أن شومر أبلغ موظفي الرئاسة بأمر الخطاب قبل إدلائه به، وقال شومر، الذي يؤيد إسرائيل بقوة منذ زمن طويل وهو أكبر مسؤول أمريكي يهودي منتخب، في كلمة أمام المجلس إن حكومة نتنياهو “لم تعد تناسب احتياجات إسرائيل” بعد خمسة أشهر من الحرب التي بدأت بهجوم الفصائل الفلسطينية (حماس) على إسرائيل في السابع من أكتوبر.

وظهر في خطاب شومر الإحباط المتزايد في واشنطن من نتنياهو وإدارته للحرب وعدم بذلها جهودًا كافية لحماية المدنيين الفلسطينيين، والعرقلة الملحوظة لدخول المساعدات إلى قطاع غزة، وتصاعدت الانتقادات الدولية للولايات المتحدة لدعمها إسرائيل بسبب عدد الضحايا (الشهداء والمصابون) وأزمة الجوع في القطاع.

وانتقد “شومر” الفلسطينيين الذين يدعمون حماس، وقال إن الزعيم الفلسطيني محمود عباس يجب أن يتنحى أيضًا، وقال شومر، إن رفض إسرائيل حل الدولتين “خطأ فادح”، داعيًا المفاوضين في الصراع الإسرائيلي بغزة إلى بذل كل ما هو ممكن لتأمين وقف إطلاق النار والإفراج عن الرهائن وإيصال المساعدات إلى القطاع.

ولم يذكر شومر احتمال طرح تشريع يربط توفير الأسلحة الأمريكية لإسرائيل بتخفيف الأزمة الإنسانية، كما يدعو بعض الديمقراطيين، لكنه أثار احتمال استخدام واشنطن لنفوذها إذا لم تغير إسرائيل مسارها.
 

‫0 تعليق