امن الدقهلية يكشف ملابسات العثور علي جثة سيدة مذبوحة بطريق السلام

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

شكرا على قرائتكم خبر عن امن الدقهلية يكشف ملابسات العثور علي جثة سيدة مذبوحة بطريق السلام

كشفت الاجهزة الامنية بالدقهلية  غموض وملابسات العثور علي جثة سيدة مذبوحة علي طريق ترعة السلام في الدقهلية

حيث توصل رجال المباحث من  تحديد هوية المتهم بإنهاء حياة السيدة، وإلقاء جثمانها بجوار ترعة السلام، بقرية العصافرة

 

وتوصلت قوات الأمن بالتعاون مع ضباط مباحث مركز شرطة المطرية من تحديد هوية مرتكب الواقعة وأن وراء تنفيذ الجريمة شاب يدعي “حسين، ع” ” وتم  تحديد مكان المتهم وإلقاء القبض عليه.

وكانت كشفت الاجهزة الأمنية بالدقهلية  هوية سيدة عثر عليها مذبوحة وملقاة على طريق ترعة السلام القديم، بمركز المطرية، في ظروف غامضة.

و نجح رجال الامن من الوصول لهوية جثمان عثر عليه علي طريق ترعة السلام وإنه ا  تدعوا  “زينب السيد محمد الخضري”، وتبلغ من العمر 36 سنة، ربة منزل، مقيمة بمدينة المطرية، وكثف رجال المباحث جهودهم  لكشف غموض وملابسات الواقعة.

وكان مدير أمن الدقهلية تلقى إخطارًا من مدير المباحث الجنائية يفيد بورود بلاغ لمأمور مركز شرطة المطرية، بالعثور على جثة سيدة مذبوحة وملقاة على طريق ترعة السلام، بالقرب من مساكن العصافرة.

وعلى الفور انتقل ضباط وحدة مباحث المركز لمكان البلاغ، وبالفحص تبين أن الجثة لسيدة يرجح أن تكون في العقد الرابع من عمرها، وبها جرح ذبحي في الرقبة، ولا يوجد معها أوراق إثبات شخصية تدل على هويتها.

وجرى نقل الجثمان لمشرحة مستشفى المنصورة الدولي، لتشريح الجثمان ومعرفة سبب الوفاة وبيان ما بها من اصابات.

وتحرر عن ذلك المحضر اللازم، والعرض على جهات التحقيق لمباشرة أعمالها، والتي أمرت بانتداب الطبيب الشرعي لتشريحها وبيان سبب الوفاة، ويكثف ضباط مباحث المركز من جهودهم لكشف غموض وملابسات الواقعة

‫0 تعليق