الجنة ليست حكرا على ديانة ولا طائفة

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

شكرا على متابعتكم خبر عن الجنة ليست حكرا على ديانة ولا طائفة

قال الدكتور أحمد كريمة، أستاذ الفقه المقارن بجامعة الأزهر، إن هناك آية فى سورة الحج فيها التنوع الدينى وبها محاسبة على من ينصب نفسه حاكما على خلق الله، والتى تقول: “إن الذين آمنوا والذين هادوا والصابئين والنصارى والمجوس والذين أشركوا، إن الله يفصل بينهم يوم القيامة، إن الله على كل شيء شهيد”، فالخلق خلقه والجزاء يقدره ويدخل من يشاء بفضله ويدخل من يشاء بعدله.

ليس لأحد أن ينصب نفسه حكما على الناس

وأضاف ” كريمة”، خلال برنامج “التاسعة” المذاع على القناة الأولى المصرية، أنه ليس لأحد أن ينصب نفسه حكما على الناس ويقول هذا سيدخل الجنة أو النار، لافتا إلى أن الجنة ليست حكرا على المسلمين، والنبى بيَّن أنه لا وصاية لأحد على خلق الله، وقال: “يا بني عبد المطلب لا أغني عنكم من الله شيئا، يا عباس بن عبد المطلب لا أغني عنك من الله شيئا، يا صفية عمة رسول الله لا أغني عنك من الله شيئا، يا فاطمة بنت رسول الله سليني بما شئت لا أغني عنك من الله شيئا”.

الجنة ليست حكرا على ديانة ولا طائفة

وأوضح أستاذ الفقه المقارن بجامعة الأزهر أن الجنة ليست حكرا على ديانة ولا طائفة ولا قومية ولا حقبة زمنية، وربنا قال: “بل الإنسان على نفسه بصيرة”، متسائلا: “اللى شاغل نفسه بغيره ليه؟!، دعوا الخلق للخالق.

 

‫0 تعليق