التشريع الإسلامي يرفض الطائفية والعنصرية

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

شكرا على متابعتكم خبر عن التشريع الإسلامي يرفض الطائفية والعنصرية

قال الدكتور أحمد كريمة أستاذ الفقه المقارن بجامعة الأزهر إن التشريع الإسلامي يرفض الطائفية والعنصرية ويقيم المجتمع على لُحمة واحدة ومن أمثلة ذلك دستور المدينة التي أمر النبي بكتابتها في 54 مادة ضمت المسلمين واليهود والوثنيين وكل أطياف البشر.

 الحياة تتجدد بالتواصل والترابط والتكافل

وأضاف “كريمة”، خلال حوار ببرنامج “التاسعة”، المذاع على القناة الأولى، أن شهر رمضان فيه مميزات عديدة ومنها أن الحياة تتجدد بالتواصل والترابط والتكافل بين المجتمع بأسره، موضحا أن مصر صورة تطبيقه عملية للتكافل.

 وأوضح: “في مصر نرى الجميع يتسابق في الاحتفال بشهر رمضان وليس عجيب أو غريب أن نرى أخواتنا أهل الكتاب يشاركون المسلمين في تزيين الطرقات وتعليق الفوانيس والموائد الرمضانية للإفطار”.

مصر لم ولن تعرف طائفية ولا عنصرية

وتابع: “هذه الميزة تمتاز بها مصر ومصر لم ولن تعرف طائفية ولا عنصرية، والتكافل الاجتماعي عنوان لرمضان ويختم بالتواصل الاجتماعي في العيد وهذا يعني أن شهر رمضان تتجدد فيها حياة التكافل الاجتماعي”.

‫0 تعليق